إذا كنتم غالبا ما تشعر بالوحدة بسبب انفضاض الناس من حولكم فلا يجب عليك ان تعتقد بأنك منفور او غير مرغوب، فربما يرجع ذلك بالأساس إلى شخصيتك العميقة التي يعجر هؤلاء على فهمها او الدخول معها في نقاش كبير.

يمكن للشخصية العميقة في بعض الأحيان تخويف الناس من حولها و زرع شعور بالغرابة و عدم الارتياح و ربما الضعف عند التحدّث إليها.. 
فيما يلي 9 علامات تثبت أن لديك شخصية عميقة تُروّع الناس من حولك:

1. أنت شخص صادق جدا

بطريقة ما ، اصبح الصدق  سمة  نادرة للغاية. يحاول الناس انتهاز الفرص على الدوام، و هم لا يترددون في تهنئة بعضهم البعض من أجل قضاء مصالحهم من خلال الإطراء والمجاملة. ولكن إذا كنت شخصًا صريحًا و صادقا ، تقول ما تفكر فيه و تتصرف بعفوية و شفافية، فلن يكون الناس من حولك مرتاحين لك ابدا كما سيحاولون تفادي التعامل معك خشية ان تصدمهم بحقيقة الاشياء من حولهم .. و نصيحة منّي ابق كذلك .


2. لا يمكن ان تنطلي عليك الاكاذيب والخدع

يكتشف  الشخص العميق على دائمًا من يحاول خداعه او حياكة الالاعيب له ..  و هذا الشيء لا يمكنك تحمله ابدا لأن الولاء و الصدق و الأمانة بالنسبة اليك قيم  تأخذها بجدية بالغة في جميع علاقاتك.مما يجعلك دائم الانتباه و اليقظة تجاه تصرفات الاخرين , الشيء الذي يستنكره الناس منك و ينتقدوك من أجله ..

3. لديك فضول كبير لمعرفة المزيد و المزيد

إذا كنت تتميز بعقل عميق فستسعى لمعرفة كل شيء تقريبا ، بدء من العلوم , الى الفن , مرورا بالميتافيزيقا و الأدب و التاريخ و كلّ ما يمكن اثراء معرفتك ..وهذا يجعلك تطرح الكثير من الأسئلة و تفتح باب النقاش و ربما التمرد على العقل الجمعي ,مما يُخيف الناس و يُربكهم حتى يصل بهم الامر الى القاء التهم عليك و انتقادك بشكل لاذع. لكن الحقيقة هي ببساطة أنك شخص يسعى باستمرار للحصول على المعرفة من أجل المتعة الخاصة بك ويطمح إلى أن يكون صاحب علم و ذكاء واسع.


4. أنت تعي تماما ما الذي تطمح اليه

 إذا كنت تعرف أهدافك وطموحاتك ، فسيواجه الناس صعوبة في تصديق ذلك, سينتابهم القلق ازاء خطواتك القادمة , في المقابل , ستجد من يسخر من افكارك و يعتبرك مجنونا سيصفون افكارك بالخيالية و سيضحكون عندما تعترف لهم بما تنوي عمله .. في الواقع , مهما كنت عميقا لن تسلم من الاحباطات لذلك من الاجدر ان تُبقي أهدافك لنفسك ..و العبرة بالخواتيم كما يقال

5. تريد إقامة علاقات عميقة

معظمنا هذه الأيام يقودون حياة مبنية على وسائل التواصل الاجتماعي. لذلك ليس لدينا جميعًا علاقات تتسم بالعمق او بإمكانها الدوام لمدى الحياة. ولكن إذا كنت شخصًا يريد إقامة علاقات عميقة ، فبالتأكيد سيخاف الناس منك. 
في العلاقة ، يمكنهم رؤيتك كشخص يميل إلى أن يصبح جادًا بسرعة كبيرة. سيشعر شريكك بالقلق ازاء محاولاتك المتواصلة في الحفاظ على العلاقة , ربما سيعتقد أنّك تبالغ في تقديسك للعلاقة التي تجمعكما.. لكن الحقيقة هي أنه لا حرج في رغبتك في أن تُكون في علاقات جادة.و بمرور الوقت سيتفهم شريكك ذلك و سيبادلك نفس العمق.


6. تحبّ العمل بجهد متناسق

أنت لا تحب الجهود المتفرقة. لأنك تحب الاتساق ، كل يوم ، وبنفس الطريقة ، فأنت تعمل بجد. تحب العمل بجد كل يوم. كما أنك تستثمر بنفس الكثافة في علاقاتك وتضع تقاريرك كل يوم بشأن ما قمت به و ما ستقوم به . هدفك هو أن تصبح أفضل نسخة لنفسك.. لذلك أنت تؤمن بضرورة تطوير جدول مهامّ متوازن.


7. لا تجلس في انتظار أن يقوم الاخرين بتغيير العالم

أنت لا تنتظر الآخرين لإنجاز أمور تهمّك . هذا لا يعني أنكنرجسيّ او لا تحب طلب المساعدة من أحد . لكنك تتمتع بطبع مستقل تمامًا. الحقيقة هي أنك تحبّ أن تكون مستقلا بدرجة كبيرة ولديك إيمان مطلق في تصرفاتك.و لا أحد يمكنه التأثير على مواقفك أو آرائك إلّا إذا كان ذلك في صالحك.


8. أنت لا تخاف من العلاقة الحميمة

في العلاقات الحميمة , لا يجد الخوف طريقه اليك. على العكس ، أنت تعبر عن نفسك عاطفياً و حميميا و تحاول على الدوام التأكد من أن العلاقة مستقرة عاطفياً طوال الوقت ، كما أنك حريص على تزويد شريكك بالبيئة العاطفية و الرعاية الكافية التي يحتاجها. هذا هو السبب الذي يجعل علاقاتك أكثر انسجاما و دواما.

9. أنت متحمّس للغاية

أنت تعلم أن القليل من الحماس ليس كافياً ، وبالتالي تريد أن تكون متحمسا بقوة كلما لزم الامر ،تحبّ تسخير تلك الحماسة في كل ما تفعله ، سواء كانت مهمة صغيرة أو غير ذي أهمية أو مهمة على قدر كبير من الاهمية .. لن تخفّض من سقف حماستك مهما كلفك الامر و هذا مل يزعج أغلب الناس من حولك , لانهم ببساطة اذا قارنوا انفسهم بك لن تكون المقارنة في صالحهم..

الكاتب : أسامة عزاب.

9 علامات إذا توفرت فيك فأنت عميق لدرجة مخيفة ! إكتشفها...

إذا كنتم غالبا ما تشعر بالوحدة بسبب انفضاض الناس من حولكم فلا يجب عليك ان تعتقد بأنك منفور او غير مرغوب، فربما يرجع ذلك بالأساس إلى شخصيتك العميقة التي يعجر هؤلاء على فهمها او الدخول معها في نقاش كبير.

يمكن للشخصية العميقة في بعض الأحيان تخويف الناس من حولها و زرع شعور بالغرابة و عدم الارتياح و ربما الضعف عند التحدّث إليها.. 
فيما يلي 9 علامات تثبت أن لديك شخصية عميقة تُروّع الناس من حولك:

1. أنت شخص صادق جدا

بطريقة ما ، اصبح الصدق  سمة  نادرة للغاية. يحاول الناس انتهاز الفرص على الدوام، و هم لا يترددون في تهنئة بعضهم البعض من أجل قضاء مصالحهم من خلال الإطراء والمجاملة. ولكن إذا كنت شخصًا صريحًا و صادقا ، تقول ما تفكر فيه و تتصرف بعفوية و شفافية، فلن يكون الناس من حولك مرتاحين لك ابدا كما سيحاولون تفادي التعامل معك خشية ان تصدمهم بحقيقة الاشياء من حولهم .. و نصيحة منّي ابق كذلك .


2. لا يمكن ان تنطلي عليك الاكاذيب والخدع

يكتشف  الشخص العميق على دائمًا من يحاول خداعه او حياكة الالاعيب له ..  و هذا الشيء لا يمكنك تحمله ابدا لأن الولاء و الصدق و الأمانة بالنسبة اليك قيم  تأخذها بجدية بالغة في جميع علاقاتك.مما يجعلك دائم الانتباه و اليقظة تجاه تصرفات الاخرين , الشيء الذي يستنكره الناس منك و ينتقدوك من أجله ..

3. لديك فضول كبير لمعرفة المزيد و المزيد

إذا كنت تتميز بعقل عميق فستسعى لمعرفة كل شيء تقريبا ، بدء من العلوم , الى الفن , مرورا بالميتافيزيقا و الأدب و التاريخ و كلّ ما يمكن اثراء معرفتك ..وهذا يجعلك تطرح الكثير من الأسئلة و تفتح باب النقاش و ربما التمرد على العقل الجمعي ,مما يُخيف الناس و يُربكهم حتى يصل بهم الامر الى القاء التهم عليك و انتقادك بشكل لاذع. لكن الحقيقة هي ببساطة أنك شخص يسعى باستمرار للحصول على المعرفة من أجل المتعة الخاصة بك ويطمح إلى أن يكون صاحب علم و ذكاء واسع.


4. أنت تعي تماما ما الذي تطمح اليه

 إذا كنت تعرف أهدافك وطموحاتك ، فسيواجه الناس صعوبة في تصديق ذلك, سينتابهم القلق ازاء خطواتك القادمة , في المقابل , ستجد من يسخر من افكارك و يعتبرك مجنونا سيصفون افكارك بالخيالية و سيضحكون عندما تعترف لهم بما تنوي عمله .. في الواقع , مهما كنت عميقا لن تسلم من الاحباطات لذلك من الاجدر ان تُبقي أهدافك لنفسك ..و العبرة بالخواتيم كما يقال

5. تريد إقامة علاقات عميقة

معظمنا هذه الأيام يقودون حياة مبنية على وسائل التواصل الاجتماعي. لذلك ليس لدينا جميعًا علاقات تتسم بالعمق او بإمكانها الدوام لمدى الحياة. ولكن إذا كنت شخصًا يريد إقامة علاقات عميقة ، فبالتأكيد سيخاف الناس منك. 
في العلاقة ، يمكنهم رؤيتك كشخص يميل إلى أن يصبح جادًا بسرعة كبيرة. سيشعر شريكك بالقلق ازاء محاولاتك المتواصلة في الحفاظ على العلاقة , ربما سيعتقد أنّك تبالغ في تقديسك للعلاقة التي تجمعكما.. لكن الحقيقة هي أنه لا حرج في رغبتك في أن تُكون في علاقات جادة.و بمرور الوقت سيتفهم شريكك ذلك و سيبادلك نفس العمق.


6. تحبّ العمل بجهد متناسق

أنت لا تحب الجهود المتفرقة. لأنك تحب الاتساق ، كل يوم ، وبنفس الطريقة ، فأنت تعمل بجد. تحب العمل بجد كل يوم. كما أنك تستثمر بنفس الكثافة في علاقاتك وتضع تقاريرك كل يوم بشأن ما قمت به و ما ستقوم به . هدفك هو أن تصبح أفضل نسخة لنفسك.. لذلك أنت تؤمن بضرورة تطوير جدول مهامّ متوازن.


7. لا تجلس في انتظار أن يقوم الاخرين بتغيير العالم

أنت لا تنتظر الآخرين لإنجاز أمور تهمّك . هذا لا يعني أنكنرجسيّ او لا تحب طلب المساعدة من أحد . لكنك تتمتع بطبع مستقل تمامًا. الحقيقة هي أنك تحبّ أن تكون مستقلا بدرجة كبيرة ولديك إيمان مطلق في تصرفاتك.و لا أحد يمكنه التأثير على مواقفك أو آرائك إلّا إذا كان ذلك في صالحك.


8. أنت لا تخاف من العلاقة الحميمة

في العلاقات الحميمة , لا يجد الخوف طريقه اليك. على العكس ، أنت تعبر عن نفسك عاطفياً و حميميا و تحاول على الدوام التأكد من أن العلاقة مستقرة عاطفياً طوال الوقت ، كما أنك حريص على تزويد شريكك بالبيئة العاطفية و الرعاية الكافية التي يحتاجها. هذا هو السبب الذي يجعل علاقاتك أكثر انسجاما و دواما.

9. أنت متحمّس للغاية

أنت تعلم أن القليل من الحماس ليس كافياً ، وبالتالي تريد أن تكون متحمسا بقوة كلما لزم الامر ،تحبّ تسخير تلك الحماسة في كل ما تفعله ، سواء كانت مهمة صغيرة أو غير ذي أهمية أو مهمة على قدر كبير من الاهمية .. لن تخفّض من سقف حماستك مهما كلفك الامر و هذا مل يزعج أغلب الناس من حولك , لانهم ببساطة اذا قارنوا انفسهم بك لن تكون المقارنة في صالحهم..

الكاتب : أسامة عزاب.

ليست هناك تعليقات