مرحبا بكم على OusMou
عدنا لكم في موضوع جديد حيث سيكون هذه المرة عن شرح تطبيق رائع نقترحه عليكم، حيث يمكنك من الحصول على معلومات أي شخص وإسمه الكامل عن طريق إدخال رقم سيارته أو دراجته النارية فقط...

- هل تريد أن تعرف تفاصيل سيارة أو دراجة نارية كانت متوقفة خارج البوابة لعدة أيام ؟
- هل تريد أن تعرف تاريخ السيارة أو الدراجة النارية قبل الشراء ؟
- هل تريد أن تعرف تفاصيل RTO صاحب أي مركبة ؟
- هل تريد أن تعرف تفاصيل RTO تسجيل أي مركبة ؟
- هل تريد أن تعرف عمر السيارة أو الدراجة النارية قبل الشراء ؟
- هل تريد أن تعرف سيارة صديقك هي في الواقع سيارته أم لا ؟

*يمكنك ذلك !


لتحميل التطبيق إضغط هنا..

أحصل على إسم ومعلومات أي شخص عن طريق رقم لوحة سيارته أو دراجته !

تناول الصحافي التقني مات وينبرجر في مقال له على موقع «بيزنس إنسايدر» ما تحمله السنوات المقبلة لنا في عالم التكنولوجيا، وخصوصًا في مجال الهواتف الذكية.
وأوضح مات في تقريره أنه في المستقبل غير البعيد ستختفي الهواتف الذكية – مثلما حدث مع أجهزة البيجر والفاكس من قبلها -. لكنه يقول إن الأمر سيستغرق عشر سنوات على الأقل – بحلول العام 2027 – حتى نشهد هذا التحول الكبير.ويؤكد مات أن الشركات الكبرى مثل تسلا ومايكروسوفت وفيسبوك وأمازون، وبعض الشركات الناشئة تمهد الطريق لاندثار الهواتف المحمولة. وعندما يحدث ذلك، ستصبح الأمور غريبة جدًا بالنسبة إلى كافة الناس، وهذا ليس من ناحية المنتجات الفردية، وإنما من ناحية الكيفية التي ستعيش بها البشرية في المستقبل.

إليكم نظرة عن عالم ما بعد الهواتف الذكية:

على المدى القصير:

يعتقد الناس أن هاتف آيفون وغيره من الهواتف الذكية مثّلت ثورة كبرى – يقول مات. فهي قابلة للحمل في أي مكان، ويسهل التعامل معها لإنجاز احتياجاتنا اليومية، وهي مزودة بمزيج من الملحقات – مثل الكاميرا وخاصية تحديد المواقع – لتسهيل استخدام تطبيقات مثل سناب شات وأوبر.ولكن لننظر إلى الهواتف الذكية من زاوية أخرى – يضيف مات. إن أجهزة الكمبيوتر المحمولة والمكتبية تضم مزيجًا من الأدوات مثل الفأرة والشاشة. وقد استلهم الهاتف الذكي هذا النموذج وقام صانعو الهواتف الذكية بتصغير حجمه وجعلوا أدوات الإدخال افتراضية وتعمل باللمس.
لنأخذ هاتف Samsung Galaxy 8 الذي جرى الكشف عنه مؤخرًا، يبدو رائعًا بشاشة بلا إطار ومكونات قوية. إنه مدهش ويمثّل أكثر من مجرد ثورة.
ومن المتوقع أن تحاول شركات أخرى السير على نفس الدرب لمحاكاة خدمة Amazon Echo الخاصة بأمازون، وجهاز Sony PlayStation VR الذي تنتجه سوني وساعة أبل Apple Watch.

على المدى المتوسط:

يعتقد مات أن كل هذه التكنولوجيات المتنوعة والتي ما تزال في مراحلها الأولى ستتحول لاحقًا إلى شيء مألوف ولكن غريب.
إن كلًا من مايكروسوفت وفيسبوك وجوجل وماجيك ليب (المدعومة من جوجل) تعمل على ابتكار أجهزة الواقع المعزز الخاصة بها، حيث ستجلب تلك الأجهزة صورًا ثلاثية الأبعاد مبهرة مباشرة إليك. ويقال إن أبل تعتزم المنافسة في هذا المضمار أيضًا.
كان أليكس كبمان – المسؤول عن مشروع Hololens في شركة مايكروسوفت – قد أكد لموقع بيزنس إنسايدر أن تكنولوجيا الواقع المعزز قد تحل محل الهواتف الذكية والتلفزيونات وأي جهاز له شاشة. فلا فائدة لأجهزة منفصلة للرد على مكالماتك والدردشة ومشاهدة التلفاز وممارسة الألعاب إذا كان من الممكن أن تمارس كل ذلك عبر عينيك.

في نفس الوقت – يضيف مات – تزداد أهمية ملحقات مثل مساعد أمازون Amazon Echo أو سماعة أبل AirPods. وكلما ازدادت فعالية أنظمة الذكاء الاصطناعي مثل Siri الخاص بأبل، لن يزداد فقط الحديث إلى الكمبيوتر، وإنما سيكون هناك رد من جانب الأخيرة.
بعبارات أخرى – يستدرك مات – ستسيطر الحواسيب على حواسك، وستتداخل التكنولوجيا مع سمعك وبصرك. يرى مات أن الأمر مخيف قليلًا، إذ لم يعد العالم مسيطرًا على ما تقرأ على هاتفك فقط، بل بات مسيطرًا أيضًا على ما تراه من حولك.الشيء المبشر هنا هو أن العالم الحقيقي والتكنولوجيا سيمتزجان بشكل أكثر سلاسة. 
وتتعهد شركات التكنولوجيا الكبرى بأن هذا المستقبل يعني عالمًا أقل تشتيتًا من الناحية التكنولوجية وأكثر توازنًا، إذ إن العالم المادي والرقمي قد أصبحا نفس الشيء. ولك أن تقرر كيف تشعر حيال ذلك.

مستقبل يفوق التصور:

إن معظم الاستثمارات المستقبلية في مجال التكنولوجيا تعتمد على أجهزة يجب ارتداؤها، إلا أن هناك تقنيات جنونية شديدة التقدم ولا يمكن تصورها تسعى للوصول إلى ما هو أبعد من ذلك، بشرط أن تصبر لعقود أخرى.
يقول مات إنه قد جرى الكشف مؤخرًا عن شركة Neuralink التي أسسها إيلون ماسك بهدف زراعة حواسيب داخل دماغك عن طريق رباط عصبي، وهي تكنولوجيا لا تزال في مراحلها الأولى. بل وتسعى الشركة في المستقبل إلى المزج بين العالمين الرقمي والمادي، حيث سيصبح الإنسان والآلة شيئًا واحدًا.
بفرض نجاح هذه الفكرة – يشير مات – فهذه هي النهاية المنطقية للطريق الذي بدأته الهواتف الذكية. فإذا كانت الهواتف الذكية تمكننا من الوصول إلى المعلومة، بينما تضع تكنولوجيا الواقع المعزز هذه المعلومة أمامنا عند حاجتنا إليها، فإن وضع رباط عصبي في أدمغتنا يغلق الهوة.

وقد صرح إيلون ماسك بالقول إن السبب في ذلك هو أن صعود الذكاء الاصطناعي يعني أن على البشر الرفع من قدراتهم لمجاراة الآلات.
يرى مات أن فكرة انصهار البشر مع الآلات مفزعة، ويعزى جانب كبير من هذا الشعور إلى كتّاب الخيال العلمي والفلاسفة الذين شككوا في تكوين البشرية في المقام الأول. وفي نفس الوقت، فإن الفكرة جديدة للغاية لدرجة ألا أحد يمكنه تخيلها.

لذا، عندما تندثر الهواتف الذكية، فإن ذلك سيشكل نهاية حقبة من الزمن. سيمثّل ذلك نهاية الآلات التي نحملها معنا، وبداية حقبة ربط أجسامنا مباشرة بالعالم الرقمي. سيصبح العالم غريبًا.
ومع ذلك – يختتم مات – يعتقد الكثيرون أن الهواتف الذكية تمنحنا القدرة على المعرفة والحكمة أكثر من أي شيء آخر. ولكن لعل تعزيز قدرات الإنسان سيمنحنا قدرات خارقة.
المصدر.

وداعاً للهواتف الذكية وأهلاً بمستقبل مذهل !


مرحبا بكم على OusMou،
في موضوع جديد حيث سنقترح عليكم في هذا الموضوع تطبيقاً يمكنك من خلاله تحويل الروابط إلى باركود - Qr ( رمز الاستجابة السريعة )،
فمن خلاله ستتمكن من استخراج روابط، نصوص، أغاني أو أي منتجات أخرى..
وستتمكن أيضاً من إنشاء باركودات بنفسك بكل سهولة.
لتحميل التطبيق إضغط هنا..



كيف تحصل على باركود للأغاني - Barcode Qr

مرحبا بكم في موضوع جديد،
العديد منكم يسأل كيف أجعل الصور تتحرك أو كيف أجعل الصور الثابتة تتحرك أو كيف أجعل الصور تتحدث وإلى آخر..
إن هذا ليس صعبا ولا خياليا بل بسيط..
*سنقترح عليكم من خلال هذا الموضوع تطبيق يعمل بالدكاء الاصطناعي بحيث يجعل أي صورة ثابتة قديمة أو جديدة تتحرك وتتحدث وتغني وتضحك وكأن ذلك حقيقيا !...

*مشاهدة ممتعة..
*لتحميل التطبيق إضغط هنا..

إجعل أي صورة ثابتة تتحرك وتتحدث وتغني وتضحك كأن ذلك حقيقيا !


بعد الضربة التي تلقتها شركة هواوي الصينية من طرف السلطات الأمريكية بعد قرار الحظر الذي صادق عليه الرئيس دونالد ترامب ما أدى إلى مقاطعة كبريات الشركات الأمريكية لها و على رأسها جوجل، تستعد شركة هواوي للمرور للخطوة المقبلة.

و كانت جوجل قد أعلنت توقيف تعاونها مع هواوي ما يعني عدم استفادة الهواتف المقبلة من الشركة من نظام تشغيل أندرويد و بالتالي تطبيقاته الأساسية، و يبدو أن هواوي كانت تحسب حساب هذه اللحظة منذ وقت طويل، فقد أشارت الكثير من التقارير سابقا أن الشركة تطور فعلا نظام تشغيل خاص بها.

موقع Engadget أشار نقلا عن مصادر صينية أن المدير التنفيذي Richard Yu راسل لفرق التقنية المختصة في هواوي عبر تطبيق WeChat الصيني، حيث تحدث عن موعد إطلاق نظام التشغيل الجديد الخاص بشركة هواوي، و الذي سيكون بديلا لأندوريد و تعمل عليه الشركة منذ 2012، لكن المصادر تقول أن النظام البديل سيكون قادرا على تشغيل تطبيقات أندرويد بسبب اعتمادها على النسخة المفتوحة المصدر منه.

تعرف على النظام البديل للأندرويد الذي ستعتمده " هواوي "

على هامش إطلاق هواتفها الجديدة من طراز آيفون العام المقبل 2020, أشارت مصادر مختصة إلى أن آبل تحذر مفاجأة جديدة في هذا الصدد.
موقع "Digitimes" المتخصص أشار إلى أن آبل تحضر لإطلاق ثلاث أنواع من هواتف آيفون برسم العام المقبل من 2020، لكن الشركة تعتزم هذه السنة إطلاق هاتف من حجم صغير كما اعتادت في السابق.

و حسب Digitimes فإن الهواتف الثلاثة ستأتي بشاشات OLED، حيث سيكون الأولان بشاشة بقياس 6,06 و 6,67، أما الهاتف الثالث فسيكون أصغر حجما بشاشة بقياس 5,42 إنش فقط.

عظيم ! | أبل في 2020 !

أصدرت Huawei الرائد الجديد ، P30 Pro. تحولت سلسلة P إلى حيز الاختبار الخاص بالشركة لتقنيات الكاميرا الجديدة ، وتطلع معظم المعجبين إلى ما تقدمه كاميراتها. الإجابة كاملة ، وفقًا ل DxOMark ، فإن P30 Pro هو أفضل هاتف ذكي جديد من ناحية الكاميرا واحتل الرتبة الاولى في مقياس DxOMark .

حصل P30 Pro على درجة إجمالية قدرها 112. أفضل العناصر التالية في القائمة هي Samsung Galaxy S10 + و Mate 20 Pro و P20 من Huawei . كل ما كان على شركة Huawei القيام به هو التفوق على نفسها ، وقد فعلت ذلك بشكل رائع. في الواقع ، من المثير للإعجاب أن P20 Pro تم إصداره قبل عام واحتفظ بالصدارة حتى تم إطلاق خليفته.


في قسم التصوير الثابت ، حقق P30 Pro درجة 119 ، متقدماً على Mate 20 Pro (114) ، و P20 Pro (114) ، و Samsung Galaxy S10 + (114) ، و Xiaomi Mi 9 (112) ، و iPhone XS ماكس (110). 


هذا ، بالطبع ، بسبب العدسة المنظار P30 Pro التي تمنح تقريبًا بصريًا 5x رائعًا ، وتقريبًا هجينًا 10x ، وزومًا رقميًا مذهلاً 50x.كما يمتاز الحساس سوبر سبكتروم من هواوي بمقاس 1/1.7 بوصة، بقدرته على التقاط الضوء بطريقة مختلفة جذريًّا، إذ ينحرف الحساس لألوان RYYB عن مرشح RGBG Bayer التقليدي باستبدال وحدات البيكسل الخضراء، بوحدات بيكسل صفراء فائقة الجودة، ما يرفع معدل إيزو إلى قيمة قصوى تبلغ 409600 على الجهازHUAWEI P30 Pro و204800 على الجهاز HUAWEIP30. 
وبفضل هذا التطور الأساسي في تقنية الحساسات والمقترن بقدرات تثبيت الصورة البصرية والاصطناعية وحساس الفتحة العريضةf/1.6، تتمكن هواوي في هذين الجهازين من تقديم تجارب رائعة في التصوير الفوتوغرافي والفيديو عبر مجموعة واسعة من السيناريوهات وظروف الإضاءة. الجديد في كاميرا الجهاز HUAWEI P30 Pro أنها تضم أيضًا عضوًا رابعًا هو كاميرا تي أو إف، القادرة على قياس معلومات عمق الصورة كي تتمكن من تقسيم مساحات الصورة بصورة دقيقة.


في فئة الفيديو ، تفوق ايضا P30 Pro بدرجة 97 ، على جميع الأجهزة العليا الأخرى مثل Mate 20 Pro و P20 Pro و Galaxy S10 + و Xiaomi Mi 9 و iPhone XS Max. شملت نقاط الضعف الملحوظة الضوضاء في ظروف الإضاءة المنخفضة والتعرض وعدم استقرار توازن اللون الأبيض وتقلبات الإطار أثناء التحريك.

هذا هو افضل هاتف ذكي من ناحية الكاميرا على وجه الارض !